آخر تحديث :الاربعاء 28 فبراير 2024 - الساعة:01:50:00
ناشط سياسي وحقوقي ماربي يعتذر لدولة الإمارات ويقول "حررتمونا وبعدكم خسرنا 12مديرية
(الأمناء /خاص)

قدم ناشط سياسي وحقوقي من أبناء محافظة مارب اعتذاره لدولة الإمارات العربية المتحدة على ما  تعرضت له في محافظته من قبل بعض أبنائها المتحزبين رغم ما قدمته ابوظبي لهم.

وأشاد الناشط "نايف وعه السيفي المرادي"في منشور له بالتضحيات التي قدمتها الإمارات في محافظته وتطهيرها من مليشيات الحوثي الايرانية.

وقال في نص منشوره الذي تنشره صحيفة"الأمناء"كما جاء:

اعتذار واستسماح وطلب العون 
من دولة الامارات العربية المتحدة
اولا اعتذر واستسمح انا شخصيا من دولة الامارات العربية بما حصل من ابناء مارب سوا كان بقصد او غير  استنجدناكم  فنصرتونا طلبنا العون فعنتونا طلبنا المدد فامدتونا 
ولكن المتربصين بمارب واهلها  كانوا لناء بالمرصاد وبفطرتنا تبعناهم )
وكان النتيجت كاالاتي :


خسرنا اثني عشر مديرية
وكذلك تضحيتنا ونضالنا للهدف المنشود 
دولة مدنية حديثة تنمية اقتصاد  عدالة
استحقاق من ثروة وسلطة والخ ) .


فلم يتحقق ذلك بسبب المتربصين بنا واعداء مارب فاوقعونا في معاداة وقذف وشتم اخوانا الاماراتيين بحيث انهم حققوا لنا بعض مما ذكرت ممثل بالبند الاول وهو اخراج الحوثي من مارب وغيره من الانجازات التي تتمكن في تمكيننا من تحقيق اهدافنا المنشودة
فكانوا العون والمدد لتحقيق تتطلعاتنا ونيل حقوقنا وكبح الانقلاب المشؤوم الممثل بالحوثي هم اخوانا في دولة الامارات ) .


فلا يسعني ذكر كل الاخطاء المرتكبة سوا مننا او من اعداء مارب ولا ذكر الايجابيات التي حصلنا عليها فاعتقد بان الكل يعرف ذلك الا من هو مسير ولامخير 
فالان اطلب من شباب مارب ومفكرين وسياسيين ونشطاء ومشايخ وشخصيات اجتماعية التحرك الجاد لا انقاذ، مايمكن انقاذه وتصحيح مسار / انتم يااهل مارب الذين تضررتم وحدكم اسباب تنزيل هذا المنشور هو مراجعة الماضي ومقارنة الحاضر وما اقترفناه علي انفسنا باتباع الاذاء لنا ولي من وقف معنا وللحديث  بقية

#نايف السيفي وعه المرادي



شارك برأيك