آخر تحديث :الاحد 14 ابريل 2024 - الساعة:02:53:19
الديس الشرقية تنتفض نصرة للمتعاقدين
(الأمناء /خاص )

*تزامناً مع الوقفات الأحتجاجية بكل مديريات المحافظة اليوم الثلاثاء الثالث والعشرون من رمضان ، شهدت الساحة العامة للمديرية مساء اليوم وقفة احتجاجية مهيبة نفذها المعلمون والتربويون والمكونات السياسية بالمديرية وجمعا غفيرا من المواطنين نصرة وتضامناً مع متعاقدي التربية والتعليم ورفضاً للتعسف الذي طالهم من خلال إيقاف رواتبهم واشتراطهم صرفها بالتوقيع على ورقة الاذلال والتركيع الغير قانونية حتى يتم صرف رواتبهم في سابقة خطيرة تهدد العلم والتعليم بالمحافظة وتفاقم من الوضع القائم من خلال تجاهل مطالب المعلمين بل زيادة معاناتهم من خلال ايقاف رواتبهم .

   وقد اكتظت ساحة الحصن بالمديرية بأعداد مهولة وكبيرة من المناصرين للمتعاقدين والرافضين لسياسة تركيعهم بأيقاف رواتبهم وقد توافد المئات من أبناء المديرية تلبية للدعوة التي اطلقتها نقابة المعلمين بالمديرية والتي تتزامن مع دعوة النقابات واللجان بالمحافظة التي شهدت مديرياتها اليوم وقفات احتجاجية عارمة اوصلت من خلالها رسالة قوية للمعنيين بأن حضرموت وابنائها أحرارا ويرفضون الذل والتركيع .

   وقد تحدث خلال الوقفة الاستاذ خالد مبارك باوزير رئيس اللجنة التحضيرية للنقابة بالمديرية محييا كل الاحرار من المتعاقدين على مواقفهم المشرفة والبطولية وصمودهم الاسطوري في مطالبهم العادلة والدفاع عن حقوقهم مؤكدا ان النقابة ستظل واقفة الى جانبهم دائما وابدا فمصير جميع المعلمين اساسيين ومتعاقدين واحد وهدفهم واحد ومصابهم واحد ، وفي نهاية الوقفة ألقى الاستاذ وليد باحشوان نائب رئيس النقابة بالمديرية بيان الوقفة والذي شدد وأكد على سرعة صرف رواتب المتعاقدين دون شرط او قيد وفي اقرب وقت والا سيستمر التصعيد حتى نيل كل المعلمين حقوقهم ومطالبهم ، ووجه البيان الختامي للوقفة رسالة للجهات المعنية مفادها : (( متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا )) .



شارك برأيك
صحيفة الأمناء PDF
تطبيقنا على الموبايل