آخر تحديث :الاحد 24 اكتوبر 2021 - الساعة:23:47:55
الغيثي: شبوة وخلفها الجنوب بقيادة الانتقالي لن تُهزم ولن يُهزم رجالها
(الامناء/خاص )

كشف رئيس الإدارة العامة للشؤون الخارجية في المجلس الانتقالي الجنوبي، محمد الغيثي، عن طبيعة الهجمات والاعتداءات التي تواجهها مديريات بيحان على وجه الخصوص وشبوة عموما.
وقال الغيثي عبر حسابه على فيسبوك: “تواجه مديريات بيحان شبوة في آن واحد هجومين عسكريين غاشمين:
الأول: تقوده ميليشيات حزب الإصلاح من الجهة الشمالية الشرقية باتجاه مديرية عسيلان.
والثاني: تقوده ميليشيات الحوثي من الجهة الشمالية الغربية باتجاه مديرية بيحان العليا”.
وأضاف: “وكذلك تواجه باقي مديريات شبوة في آن واحد اعتداءين، حيث:
– تقود ميليشيات الحوثي هجوم عسكري غاشم باتجاه مرخة وخورة.
– وتنفذ ميليشيات حزب الإصلاح في عموم المديريات، اختطافات وقمع للمدنيين واستهداف لرجال المقاومة الجنوبية الذين واجهوا ميليشيات الحوثي منذ 2015م، وضباط وأفراد قوات النخبة الذين حابوا داعش والقاعدة منذ 2017م”.
وفي تعليقه على تلك الأحداث أكد الغيثي : “شبوة وخلفها الجنوب بقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي لن تُهزم ولن يُهزم رجالها، وإن مرضت شبوة العظيمة فهي ستعود من جديد قوية – فقَدَرَها أن تكون قوية دائماً –  بالمخلصين والصادقين لمشروعهم الوطني الجنوبي بإرادتهم الصلبة التي لا تلين، والتي لن تنكسر أبداً، هذه شبوة التي ظنّ هؤلاء أنهم بممارساتهم المفضوحة سيخضعونها لتنفيذ أجنداتهم الخبيثة والخطيرة التي تستهدف أهلها ومستقبلهم، وتستهدف التحالف العربي، ولا شك أن كل الأمور باتت واضحة للجميع”.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
حصري نيوز