آخر تحديث :الخميس 26 نوفمبر 2020 - الساعة:18:45:42
بسبب تعطيلهم لعملية السلام .. ناشطون يطلقون هشتاق #الاصلاحوالحوثيضد_السلام
(الامناء/خاص:)

دشن ناشطون يمنيون مساء اليوم هشتاق #الاصلاحوالحوثيضد_السلام ليؤكدوا فيه ان مليشيا الحوثي والاصلاح هدفها الرئيسي استمرار الحرب وانهم يعطلون عملية السلام ويسعون الى افشالها .

وتحت هذا الهشتاق غرد عدد من النشطاء اكدوا جميعهم على ان مليشيا الحوثي وحزب الاصلاح هم من يقف خلف تدمير اليمن و تعطيل عملية السلام التي ترعاها الامم المتحدة، والمملكة العربية السعودية .

القيادي الجنوبي احمد الربيزي قال في تغريدة :" حزب الإصلاح الإخونجي، وحركة الحوثي الشيعية، تتقاربا في الفكر والمنهج، فكليهما من الحركات المتطرفة، التي تستخدم الدين الحنيف وسيلة للوصول الى السلطة، ولا تتورعا في قتل كل من يعارضهما، وتجيزا لانصارهما القتل بفتاوي دينية جهادية .. وأضاف :" حزب الإصلاح ، والحوثي - مجرد فروع لحركات عالمية متطرفة، ترعاها محاور إقليمية تسعى للسيطرة على اليمن والجنوب، كهدف مرحلي لأهداف استراتيجية كبرى لكل طرف منهما يسعى لتحقيقها، خدمة للاطماع التوسعية لتركيا العثمانية، وامبراطورية ولاية الفقية. 

بدوره قال الاعلامي عبدالملك اليوسفي في تغريدة على صفحته :"  صالح الجبواني وسلسلة اللصوص الذين يهاجمون الإمارات يسعون لإفشال #اتفاق_الرياض ويعملون ضمن أجندة واضحة لاستمرار العنف وإعاقة السلام ولذلك يهاجمون سفير خادم الحرمين الشريفين محمد ال جابر وسفير بريطانيا لما يحققان من إنجازات في صناعة السلام ".

ناطق المنطقة العسكرية الرابعة وجبهة ابين محمد النقيب قال في تغريدة : " وما الحوثيين والاخوان إلا كخيطين من نوع مطاط تنسج منهما يدا ايران وتركيا حبال المؤامرة على المشروع العربي الذي تقوده وتنهض به المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة وتحالفهما في الحرب على الجنوب جزءا من هذه المؤامرة التي تصدت لها قواتنا الجنوبية بقوة وحزم" .

واضاف :" اليوم شهدت جبهات شمال وغرب الضالع معارك عنيفة تكبدت فيها المليشيات الحوثية خسائر كبيرة فيما إستأنفت المليشيات الاخوانية خروقاتها بجبهة ابين مستخدمة مدفع 37 و د 30 وسلاح الرشاشة ومازالت الخروقات مستمرة حتى هذه اللحظة" .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص