آخر تحديث :السبت 10 ديسمبر 2022 - الساعة:00:48:28
قائد قوات حرس المنشآت يستقبل وفد دائرة حقوق الإنسان بالمجلس الانتقالي
(الامناء/خاص)

 

استقبل العميد أحمد مهدي بن عفيف قائد قوات حرس المنشآت الحكومية في مكتبه وفد دائرة حقوق الإنسان في الأمانة العامة للمجلس الانتقالي الجنوبي برئاسة المحامية ذكرى معتوق حسين رئيس الدائرة.

وخلال اللقاء رحب العميد أحمد مهدي بن عفيف قائد قوات حرس المنشآت الحكومية بالضيوف من دائرة حقوق الإنسان في الأمانة العامة للمجلس الانتقالي الجنوبي مشيدا بالجهود التي تبذلها رئاسة وأعضاء الدائرة للتعريف بالقانون والحقوق والواجبات.

وشدد العميد أحمد بن عفيف على أهمية تأهيل أفراد الأمن بشكل عام بكل ما يفيدهم في تأدية واجباتهم الوطنية، منوهاً لأهمية التأهيل في جوانب حقوق الانسان وتقدير الحق الإنساني في التعامل مع المواطنين وتوفير الامن والأمان لهم.

وأشار إلى أن قوات حرس المنشآت تولي اهتماما كبيرا بالتدريب والتأهيل لكافة أفرادها وتهتم بالتوعية القانونية لمعرفة واجبات وحقوق رجل الأمن والمواطن وتعزيز الدور الهام للجانب القانوني في مختلف نواحي الحياة.

وأشاد قائد قوات حرس المنشآت بما يقدمه المجلس الانتقالي الجنوبي على مختلف الأصعدة السياسية والعسكرية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والشبابية والتنموية موجها شكره لقيادة المجلس ممثلة بالرئيس عيدروس قاسم الزبيدي ومحافظ العاصمة عدن الأستاذ أحمد حامد لملس الأمين العام للمجلس الانتقالي.

وأثناء الزيارة، اطلعت دائرة حقوق الإنسان بالمجلس الانتقالي على مستوى تطبيق المعايير الإنسانية لقوات حرس المنشآت عند تنفيذ مهامهم والمعرفة الحقوقية عند منتسبيه، بالإضافة لمستوى النظام والانضباط في المعسكر.

وألقت المحامية ذكرى معتوق كلمة امام ضباط وافراد المعسكر، نقلت في مستهلها تحيات الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، مشددة على أهمية التطوير والتأهيل في المعارف الأمنية والعسكرية والقانونية والحقوقية لرجل الامن عند تطبيق مهامه وواجباته والتزاماته.

هذا وقد تخلل النزول الميداني لدائرة حقوق الانسان زيارة لعمليات قوات حرس المنشآت والتوجيه المعنوي ومواقع الاحتجاز ومختلف الأقسام المرتبطة بمعسكر حرس المنشآت.


شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص