آخر تحديث :الاربعاء 24 ابريل 2024 - الساعة:18:43:51
العواضي ولوبي إعاقة تحرير الجوف
محمد عبدالله القادري

الاربعاء 29 ابريل 2023 - الساعة:22:04:36

وصل اللواء حسين العواضي محافظ الجوف إلى منفذ الوديعة ، ليحل في المكان أو السكن والمبنى  الذي كان يتخذه نائب الرئيس السابق علي محسن الأحمر عند اشتداد المعارك ضد مأرب ، وهذا الأمر بالنسبة للعواضي تتجلى ملامحه وتتضح بأن الرجل يعتبر وصوله لذلك المكان هو لقيادة معركة تحرير الجوف والتي نطالب المجلس الرئاسي وخاصةً بعد وصول رئيس المجلس وأحد نوابه الشيخ أبو زرعة المحرمي إلى عدن  ، كما نطالب قيادة التحالف للتوجه لتحرير الجوف.
كما أن هذا الأمر أيضاً يعني رفض المحافظ العواضي لأن يظل في الفنادق خارج الوطن وأبى إلا  أن يحل في أقرب مكان للمحافظة المغتصبة من قبل ميليشيات الحوثي وهو أمر مشكور عليه ، وندعوا جميع المحافظين الذين محافظتهم محتلة من قبل ميليشيات إيران والذين  يحلون خارج الوطن أن يأتوا ويحلوا في أقرب مكان محرر من محافظاتهم  وليظلوا على أطرافها حتى يتم تحريرها.
ذلك اللوبي الذي اتجه في حالة وصول المحافظ العواضي   لنشر شائعات تتحدث عن ضم منفذ الوديعة الذي يتبع محافظة حضرموت وجعله يتبع الجوف ، هو اللوبي الذي يعمل على إعاقة تحرير محافظة الجوف .
وهكذا طبع اللوبيات تحارب الأهداف السامية وتحاربك من جميع الاتجاهات مالياً وإدارياً وميدانياً ونفسياً ، وتقوم بتشويهك وشيطنتك وتلفيق التهم ضدك ومحاولة الإيقاع بك حتى أنهم يريدون أن يوصلوك لحالة لا تجد فيها لقمة العيش.
بالنسبة للعواضي فهناك التفاف كبير حوله ، قبلياً من داخل الجوف ، وعاماً من خارجها شمالياً وجنوبياً كتأييد لتحرير تلك المحافظة وكما هو معروف أن أي مشروع ضد الحوثي ويتقدم عسكرياً على الأرض للتحرير فالجميع معه ، ولا يعترض عليه ويحاربه إلا من يخدم الحوثي.
أيضاً هناك استجابة كبيرة للكثير من الوحدات العسكرية الملتفة حول المحافظ العواضي من أجل التحرير كألوية العمالقة وغيرها.

 وفيما يتعلق بالمحافظات الجنوبية فجميعها  تساند أي مشروع يتجه لتحرير الشمال.
وحضرموت كان لها الشرف في أن تحتضن في منفذ الوديعة التي يتبعها  غرفة إدارة العمليات العسكرية لتحرير محافظة الجوف.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص