آخر تحديث :الاحد 14 ابريل 2024 - الساعة:02:53:19
الصحة العالمية تحذر من مأساة جديدة في قطاع غزة
(الأمناء/متابعات)

حذرت منظمة الصحة العالمية من أن نحو 9000 مريض بحاجة ماسة للعلاج خارج قطاع غزة، يأتي هذا فيما خرجت أكثر من 30 مستشفى عن الخدمة في القطاع، وسط شكوى الطاقم الطبي والمرضى في المستشفيات المتبقية من نقص المواد الطبية اللازمة لتوفير الرعاية.

400 مريض بالفشل الكلوي يكتظ بهم قسم غسيل الكلى في مستشفى أبو يوسف النجار في رفح جنوبي القطاع، جلهم يحظى مرتين أسبوعياً من أصل 4 مرات بالغسيل الدموي بسبب ضعف الإمكانات في ظل الحرب، بعضهم بحاجة عاجلة لتلقي الرعاية الصحية خارج القطاع.

مستوى النظافة والرعاية الصحية هنا وصل لمرحلة خطيرة من التدني مع  تكدس المرضى والجرحى في ممرات المستشفى وانتشار المخلفات الطبية بين الأقسام فضلا عن تدهور الأوضاع النفسية لجرحى الحرب بحسب ما تؤكد والدة الشابة يارا التي أصيبت بكسر في الحوض والعمود الفقري وتنتظر دورها منذ فترة طويلة للعلاج خارج القطاع.

نحو 9000 مريض بحاجة ماسة للإجلاء خارج القطاع  بحسب ما يؤكد مدير منظمة الصحة العالمية الذي طالب إسرائيل بسرعة الموافقة على فتح ممرات انسانية لاجلائهم ويشاركه الرأي الأطباء في هذا المستشفى .

ومع خروج أكثر من ثلاثين مستشفى في غزة عن الخدمة حرم آلاف المرضى والجرحى من الرعاية الصحية الملائمة وسط نقص الموارد وضعف الإمكانيات لدى القليل ما تبقى من مستشفيات عاملة.

كل لحظة مهمة في حياة المرضى وجرحى الحرب في غزة خاصةً ذوو الحالات الحرجة، وقضية تسريع عمليات إجلائهم لتقلي العلاج خارج القطاع تشكل فارق مهماً في حياتهم.



شارك برأيك
صحيفة الأمناء PDF
تطبيقنا على الموبايل