آخر تحديث :الاربعاء 24 ابريل 2024 - الساعة:18:31:21
مدير عام المنصورة يدشن مشروع إعادة تأهيل ( 15 ) ممر خلفي في منطقة القاهرة
(عدن /الأمناء نت / محمد القادري:)


دشن مدير عام مديرية المنصورة بالعاصمة عدن، أحمد علي الداؤودي، اليوم "الثلاثاء"، العمل في مشروع إعادة تأهيل عدد من الممرات الخلفية في منطقة القاهرة، البالغ تكلفته "200" ألف دولار، والذي ينفذه مشروع الأشغال العامة، بتمويل من مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع ( اليونبس ).

وفي التدشين، بمعية مدير المنطقة الفرعية بمشروع الأشغال العامة بعدن وأبين، المهندس محسن علوي السقاف، ونائب مدير عام لشؤون الصرف الصحي بالمؤسسة المحلية للمياه بالعاصمة، المهندس زكي عمر حداد، أطلع الداؤودي من مقاول المشروع "مكتب علي عبدالله للمقاولات العامة"، على أعمال المشروع، والتي تتضمن إعادة بناء غرف التفتيش الرئيسية والفرعية، وكذا استبدال التمديدات للمياه والصرف الصحي المنزلية، بالإضافة إلى رفع كافة المخلفات من الممرات المستهدفة من المشروع البالغ عددها "15" ممر، بمساحة "4500" متر مربع.

وحث مدير عام المنصورة، أحمد الداؤودي، على مضاعفة جهود العمل وسرعة إنجاز المشروع مع التقيد بالمواصفات والمعايير الهندسية والفنية والإلتزام بالفترة الزمنية المتفق عليها في بنود عقد عمل المشروع، مؤكداً استعداد قيادة السلطة المحلية بالمديرية بالتعاون مع المواطنين على تذليل الصعاب وتقديم التسهيلات اللازمة لضمان تنفيذ كافة الأعمال المطلوبة للمشروع على أكمل وجه، لما له من أهمية بالغة كونه سيسهم في القضاء على طفح مياه الصرف الصحي في هذه الممرات، وكذا الحفاظ على الوضع الصحي والآثر البيئي.

وخلال تدشين المشروع، ثمن الداؤودي تدخلات مشروع الأشغال العامة وحجم التأثير الإيجابي على المواطن والمجتمع في تنفيذ العديد من المشاريع المختلفة والمتميزة في الجوانب الخدمية والتنموية، مشيداً - في الوقت ذاته - بالدور الإيجابي لمكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع ( اليونبس ) على دعمه اللا محدود في تمويل عدد من المشاريع في شتى المجالات، خصوصاً المشاريع الخدمية الأساسية التي تلامس حياة المواطنين اليومية.

حضر التدشين، عضو الهيئة الإدارية للمجلس المحلي بالمديرية - رئيس لجنة الخدمات - عارف ياسين، ومديرا الأشغال العامة والصرف الصحي في المديرية، المهندس رأفت كوكني، والمهندس مازن السقاف، ونائبي مدير المنطقة الفرعية بمشروع الأشغال العامة بعدن وأبين، المهندس بسام شعفل، وفواز إسماعيل.

 







شارك برأيك