آخر تحديث :الاربعاء 04 اغسطس 2021 - الساعة:10:06:51
هذا ما قاله أمير الضالع عن الأتراك قبل 144 عامًا
(الأمناء نت / بحث وإعداد ـ شايف محمد الحدي:)

 زارَ الرحّالة المستشرق الإيطالي «رينزو مانزوني Renzo Manzoni» المناطق الداخلية لعدن بما فيها (إمارة الضالع) واليمن سنة 1877م، وركَّزَ عليها في أدبه ومذكّراته واستغرقت رحلته إلى اليمن ما يُقارب ثلاث سنوات، جاب فيها البلاد وتعرّف على العباد وأكثر أوقاته عاشها في بلدة الجليلة الضالع، التي أطنَبَ في وصفها بأنَّها أجمل البلدان المُتحَضَّرة آنذاك، وجلُّ ما كتبه الرحّالة مانزوني عن الجليلة ممتع وجذاب، يصحبك بجولةٍ عبر التاريخ في هذه المدينة العريقة.

ومن جملة ما أورده رينزو مانزوني في كتابه الشهير: (اليمن.. رحلة إلى صنعاء) في الفصل الأخير، إِنَّه جمعه لقاء بالتنسيق مع حُبيش صالح، شيخ الجليلة في منزل الشيخ عامر البيشي، أحد شيوخ الضالع المُعْتَبَرين في بلدة الخُريبة بالأمير علي بن مقبل بن عبدالهادي الأميري، أمير إمارة الضالع وملحقاتها عام 1877م أيّ قبل حوالي 144 عامًا، وأنَّه سأل أمير الضالع ـ الذي كان الأتراك العثمانيون يحتلون أقاليم من ممتلكات إمارته منذُ نهاية عام 1872م ـ عن الفرق بين الإنجليز والأتراك، فردّ عليه بِإيجَازٍ شديد قائلاً :«أفضّل أن أصبح يهوديًا مرتين على أن أعطي قصعة خبز لتركي حتى ولو كان على قطع رأسي».

[المكتبة الوثائقية الأميرية ـ الضالع]

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
حصري نيوز