آخر تحديث :الجمعة 23 ابريل 2021 - الساعة:04:15:35
نائب وزير التربية د.العباب يفتتح بالاتصال المرئي الملتقى الأول للتعليم باليمن في ظل حالات الطوارئ
(الامناء/خاص:)

برعاية معالي وزير التربية والتعليم الاستاذ طارق العكبري ، وعبر تقنية الاتصال المرئي (ZOOM) افتتح معالي نائب وزير التربية والتعليم الدكتور علي العباب  الملتقى الأول للتعليم في ظل حالات الطوارئ الخميس الموافق ٨/ ٤/ ٢٠٢١م والذي تنظمه الوكالة اليمنية الدولية للتنمية بمشاركة عدد من المنظمات الإنسانية العاملة في اليمن المهتمة بالتعليم وممثلين عن مكاتب التربية بمحافظات الجمهورية اليمنية ، والمنظمات العربية والإسلامية المهتمة بالمجال التعليمي والشخصيات الاعتبارية المهتمة بالعمل في المجال التربوي إضافة إلى الشركاء الاستراتيجيين .

ويهدف الملتقى إلى استعراض واقع التعليم في اليمن مع بيان الأضرار الناجمة عن الحرب وتأثيرها على حاضر ومستقبل اليمن ، وتسليط الضوء عليها وحشد المنظمات والجمعيات لتقديم الدعم والتمويل بناءا على خطة المتطلبات الوطنية وبالشراكة مع عدد من المنظمات المهتمة بالشأن التعليمي والتعليم في ظل حالات الطوارئ ،كما يهدف الملتقى إلى إعداد مصفوفة المشاريع العاجلة والملحة على المدى القصير والمدى المتوسط من سنة إلى ثلاث سنوات ، وتبادل الخبرات بين المشاركين من المنظمات المحلية والدولية في دعم مشاريع التعليم وفقا لمعايير التعليم في ظل حالات الطوارئ .

يشار إلى أن الملتقى استعرض سبع من أوراق العمل تتضمن الورقة الأولى نظرة عامة عن اوضاع التعليم في اليمن ، والورقة الثانية الصعوبات التي تواجه التعليم والارتقاء بواقع المعلم اليمني والورقة الثالثة البنية التحتية والتجهيزات المدرسية والورقة الرابعة الصعوبات التي تواجه الإدارات المدرسية كما تضمنت الورقة الخامسة استخدام التكنولوجيا الحديثة في العملية التعليمية (مشروع اذاعة تعليمية ، وقناة تلفزيونية أرضية ) واستخدام مهارات التعلم الذاتي وقت الطوارئ ، وفي الورقة السادسة الصحة النفسية للطلاب والمعلمين كرصد الأعراض النفسية والصحية الناجمة عن الحروب للطلاب والمعلمين وطرق وبرامج الدعم النفسي لهم ، والورقة السابعة والأخيرة تتضمن قصص نجاح في دعم التعليم في ظل حالات الطوارئ .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص