آخر تحديث :الاثنين 08 مارس 2021 - الساعة:00:39:19
آخر الأخبار
وجد وهو مكبل من الخلف وتعرض لعدة طلقات نارية في رأسه ..
العثور على جثمان ضابط أمني رفيع في العاصمة عدن ونجله يروي تفاصيل الساعات الأخيرة 
(عدن / الأمناء نت / خاص :)

عثر اليوم الأربعاء على جثمان مسؤول في جهاز المخابرات اليمنية غداة يوم من اختفائه في العاصمة عدن.  

وقال مصدر أمني لوكالة أنباء "شينخوا" إنه تم اليوم العثور على جثمان العميد إبراهيم علي الحرد، مدير جهاز المخابرات (الأمن السياسي) في محافظة الحديدة، بعد تعرضه لإطلاق نار في مدينة عدن. وأوضح المصدر، أن الضحية وجد مقتولاً في منزل مهجور بمديرية البريقة غرب مدينة عدن، وهو مكبل من الخلف وتعرض لعدة طلقات نارية في رأسه، وعليه آثار تعذيب. وفي السياق، قال القاسم إبراهيم الحرد، نجل الضحية، إن والده خرج، يوم أمس الثلاثاء السابعة صباحاً، من منزله بعدن في مهمة عمل بالإدارة العامة للجوازات في المدينة. وأضاف، تأخر حتى المساء ولم يرد على الاتصالات، وعند الساعة الثامنة مساء أمس، أبلغهم بأنه مشغول وأنه لن يتمكن من العودة. وواصل قائلاً: "تأخر والدي طوال الليل ولم يرد على اتصالاتنا على غير العادة وعند ظهر اليوم أبلغنا الأمن، وعقبها أبلغنا الأمن بالعثور على جثمان مجهول وذهبنا للتعرف عليه في مستشفى الجمهورية (حكومي) في عدن، فتأكدت أنه والدي". وأشار نجل الضحية الحرد، إلى أن ولده لم يكن على خلافات شخصية مع أحد، ولم تعرف بعد دوافع وأسباب مقتله. والحرد، هو أيضاً أكاديمي يمني وعمل سابقاً في إحدى الجامعات الخاصة بمحافظة الحديدة. وتتخذ الحكومة اليمنية من مدينة عدن مقراً لها ، فيما تسيطر قوات الحوثي على المدينة منذ أغسطس (آب) 2019.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص