آخر تحديث :الاربعاء 27 يناير 2021 - الساعة:01:16:59
الحكومة تشكك بجدية الحوثيين في إنهاء أزمة ناقلة "صافر"
(الأمناء نت / رصد ومتابعة)

شكك المتحدث باسم الحكومة راجح بادي، بجدية مليشيا الحوثي في تنفيذ اتفاقها مع الأمم المتحدة بشأن ناقلة النفط صافر.

واتهم بادي في تصريح لصحيفة الشرق الأوسط، الحوثيين بممارسة أساليب الخداع والتلاعب بالأمم المتحدة خلال الفترة الماضية، معربا عن استغرابه إزاء تصديق وعودهم.

ولفت بادي الى أن المليشيا سبق وأن التزمت كثيراً بالموافقة على استقبال أكثر من بعثة أممية من أجل تقييم الأضرار، لكنها لم تنفذ شيئا، مضيفاً أنها تختلق الأعذار والمبررات والتسويف كل مرة.
وطالب متحدث الحكومة الأمم المتحدة بموقف أكثر حزما تجاه أساليب الحوثيين المخادعة إذا ما أرادت إنهاء هذا الملف الخطير على حد قوله.

وفي وقت سابق، أكدت مليشيا الحوثي التوصل لاتفاق مع الأمم المتحدة على صيانة عاجلة لخزان صافر النفطي على البحر الأحمر.
وقال مصدر مسؤول في اللجنة الاقتصادية التابعة للحوثيين، إنه تم التوقيع على اتفاق الصيانة العاجلة، والتقييم الشامل لخزان صافر العائم مع الأمم المتحدة بعد نقاشات فنية.

وأضاف المصدر الحوثي أنهم بانتظار رسالة من الأمم المتحدة للإبلاغ عن موعد وصول فريق الخبراء والبدء بالتنفيذ.
ويوم الثلاثاء أعلنت الأمم المتحدة تلقيها رسالة رسمية من الحوثيين يؤكدون فيها موافقتهم على وصول الفريق الأممي، لتفقد ناقلة النفط صافر العائمة قبالة الحديدة.

واعتبر وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب موافقة مليشيا الحوثي على السماح بفحص ناقلة صافر العائمة خطوة إيجابية.
وأكد راب في تغريدة على حسابه في تويتر، أهمية إحراز تقدم عاجل في هذا الشأن، تفاديا للتهديد البيئي الهائل الذي تشكله الناقلة على اليمن والبحر الأحمر.

ودعا الوزير البريطاني، الحوثيين إلى التعاون مع الأمم المتحدة، لتجنب انسكاب النفط المدمر من الخزان.
وتحمل ناقلة النفط صافر أكثر من مليون برميل نفط خام، ولم تتلق أي صيانة منذ سيطرة مليشيا الحوثي عليها أواخر عام 2014، وسط أنباء عن بداية تسرب في خزانها المتهالك.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص