رئيس الجمعية الوطنية يلتقي اللجنة الاستشارية لمعالجة قضايا الثأر والنزاعات القبلية بمجلس المستشارين
الأمناء نت / خاص:

التقى رئيس الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي، الأستاذ علي عبدالله الكثيري، اليوم الأربعاء، بمدينة المكلا، اللجنة الاستشارية لمعالجة قضايا الثأر والنزاعات القبلية بمجلس المستشارين للمجلس الانتقالي.

واستمع الكثيري، خلال اللقاء الذي حضره رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت، العميد الركن سعيد أحمد المحمدي، إلى شرحٍ مفصلٍ حول عمل اللجنة وخطواتها القادمة، في سبيل أنهاء الثارات والنزاعات القبلية.

وأكد نائب رئيس اللجنة الاستشارية لمعالجة قضايا الثأر والنزاعات القبلية، الشيخ صالح محسن اليزيدي، أن هناك خطوات لعمل ميثاق شرف لجميع قبائل الجنوب، لإنهاء ظاهرة الثأر والنزاعات القبلية، وستكون الانطلاقة من محافظة حضرموت كونها تحظى بالأمن والاستقرار والوعي المجتمعي والتعليمي والثقافي.

وشددت اللجنة الاستشارية لمعالجة قضايا الثأر والنزاعات القبلية بمجلس المستشارين، على رفضها لدخول قوات درع الوطن إلى ساحل حضرموت، وأنها سوف تتواصل مع السلطات المركزية والمحلية وقيادات درع الوطن، لمنع دخول أي قوات عسكرية إلى ساحل حضرموت، لتجنب الفتن والفوضى وقطع دابرها.

حضر اللقاء، عضوا الجمعية الوطنية، محمد الحامد، وسالم بارأس، وعضو اللجنة الاستشارية، محمد الكعولي، ورئيس مجلس الاتحاد القبلي للشريط الساحلي الغربي بسقطرى، الشيخ أحمد بن يعقوب.

متعلقات
الحكومة المصرية تؤكد أنها تدرس تشغيل رحلة جوية مباشرة بين القاهرة وصنعاء
واشنطن تدعو طرفي الحرب السودانية إلى محادثات سلام في سويسرا
جماعة الحـــو ثي تعلن الانتهاء من إصلاح الكابلات البحرية
مركز الملك سلمان يوزع مساعدات غذائية للأسر احتياجًا في أرخبيل سقطرى
وفاة وإصابة سبعة يمنيين من أسرة واحدة في حادث سير بالسعودية