آخر تحديث :الاربعاء 01 ديسمبر 2021 - الساعة:15:56:12
فيما المحافظ يؤكد المضي بالدفع بعجلة التنمية ومكافحة الإرهاب ..
الوفد الأوروبي للملس: الوضع الأمني في تحسن ونتابع نشاطكم عن كثب
(عدن / الأمناء /غازي العلوي :)

في إطار لقاءاته الرسمية التي يجريها منذ وصوله يوم أمس الأول إلى العاصمة عدن، التقى وفد سفراء دول الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، بقيادة السلطة المحلية بعدن .

وأشاد وفد الاتحاد الأوروبي بالجهود التي يبذلها محافظ العاصمة عدن الأستاذ أحمد لملس في سبيل استقرار الأوضاع وتحسن الوضع الأمني والتخفيف من معاناة المواطنين في ظل ظروف اقتصادية مقلقة .

وأكدت نائبة رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لدى اليمن ماريون لاليس أن عدن تحظى باهتمام خاص من قبل المجتمع الدولي باعتبارها العاصمة المؤقتة لليمن وهي من تحتضن الحكومة اليمنية .

وأكد الوفد الدبلوماسي الأوروبي، الذي يضم نائبة رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لدى اليمن ماريون لاليس، والسفير الفرنسي جان ماري صفا، والسفير الألماني هيوبرت ياجر، والسفير الهولندي روبرت ديريك، والمبعوث السويدي لليمن، بيتر سمنبي- أنهم شاهدوا تغيرا ملموسا في البنية التحتية واستقرار الوضع الأمني .

وأدان السفراء الأوروبيون محاولة اغتيال المحافظ بتفجير سيارة مفخخة قبل شهر في منطقة حجيف بمديرية التواهي.

من جانبه رحب أحمد حامد لملس، محافظ العاصمة عدن، بزيارة وفد سفراء الاتحاد الأوروبي، مؤكدًا أنها تحمل العديد من الدلالات، على رأسها استقرار عدن وتمتعها بالأمن.

وطرح، خلال استقباله الوفد الدبلوماسي الأوروبي الرفيع، بمقر السلطة المحلية في العاصمة عدن، للاحتياجات الضرورية لتطوير البنية التحتية، داعيًا إلى المساهمة في دفع عجلة الاقتصاد وتطوير ميناء العاصمة الاستراتيجي.

وأكد لملس أن قيادة السلطة المحلية والأجهزة الأمنية ماضية في محاربة الإرهاب وأن ما حصل مؤخرا من استهداف لموكبه هو محاولة الإرهاب إعادة نشاطه ، مجدد التأكيد بالقول: "لن نسمح لهم، واستهدافنا ليس استهدافا للمحافظ فقط وإنما للمجتمع الدولي جميعا وعلينا أن نتحمل المسؤولية جميعا".

وأشار المحافظ لملس بأن قوى الإرهاب أرادت بذلك الفعل إعاقة مشروعنا في جعل عدن تعيش بطابعها المدني كما كانت ، مطالبا الوفد الدبلوماسي الأوروبي بأن يكون دعم المنظمات الدولية في الاحتياجات الأساسية لمساعدة السلطة المحلية للتخفيف من معاناة المواطنين.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
تطبيقنا على الموبايل
حصري نيوز