آخر تحديث :الخميس 28 اكتوبر 2021 - الساعة:01:56:23
مؤسسة #سلام تدين إعدام الحوثيين تسعة مدنيين بينهم قاصر..وتطالب العالم بتصنيف مليشيا الحوثي #جماعة_ارهابية
(الامناء نت/خاص)

اصدرت مؤسسة سلام للتنمية وحقوق الإنسان بيان أدانت واستنكرت خلاله بشدة قيام مليشيا الحوثي الانقلابية اعدام تسعة مدنيين بينهم قاصر السبت 18 سبتمبر 2021م بناء على محاكمات وصفتها المؤسسة بالمسيسة.

وقالت مؤسسة سلام في بيان إدانتها إن الإعدامات صدرت عن محاكمات أمام المحكمة الجزائية المتخصصة بصنعاء تفتقر للحد الأدنى من شروط المحاكمة العادلة. واعتبرت المؤسسة الإعدام الجماعي انتكاسة كبيرة لحقوق الإنسان في اليمن وانحداراً خطيرا لمستوى الانتهاكات التي ترتكبها المليشيا الحوثي التي لا تأبه للقوانين المحلية والدولية المجرِّمة لهذا الفعل الدموي الشنيع. ‏

ووصفت هذه الجريمة بـ"الشنيعة في محاكمات مسيّسة لم تستوفِ شروط العدالة" معتبرة إياها وصمة عار للحوثيين "وانتهاكا صارخا لكل القوانين المحلية والدولية تستوجب معاقبة من أقدموا على تنفيذها رغم التحذيرات التي أطلقتها المنظمات الحقوقية المحلية والدولية".

ونددت مؤسسة سلام للتنمية وحقوق الإنسان بهذا الجرم غير المسبوق معلنة رفع ملف هذه الجريمة المروعة أمام الدورة ٤٨ لمجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة في جنيف.

كما طالبت مؤسسة سلام للتنمية وحقوق الإنسان المجتمع الدولي ممثل بمجلس الأمن بدرج مليشيا الحوثي الانقلابية في قائمة الجماعات الإرهابية وهذا على ارتكابها العديد من الجرائم والانتهاكات بحق الإنسانية والمدنيين العزل سوى من خلال نصب المحاكم المسيسه الصورية والتي يصدر منها احاكم بالاعدام بحق ابرياء من جانب ومن جانب آخر استهدافها للمدن والقرى التي يسكنها  للمدنيين في مختلف المدن اليمنية وزرعها الألغام التي تسببت بوفاة مئات الآلاف من المدنيين.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
حصري نيوز