آخر تحديث :السبت 26 سبتمبر 2020 - الساعة:00:01:50
القضية أكبر من صراع على السلطة أو المناصب
غازي العلوي

الجمعة 10 سبتمبر 2020 - الساعة:20:57:47

يخطئ من يضن بأن الصراع المحتدم هذه الأيام في العاصمة السعودية الرياض بين المجلس الانتقالي الجنوبي وحكومة الشرعية اليمنية هو من أجل تقاسم كراسي السلطة أو المناصب الحكومية كما يتم الترويج له من قبل مطابخ أعداء الجنوب .

إذ لا يمكن للمتابع الحصيف أن يذهب وراء هذا الطرح والشائعات التي يدرك الجميع مصدرها والهدف منها والتي لا شك وأنها تأتي عقب النجاح الكبير والغير متوقع الذي حققته السياسة الجنوبية في الرياض والتي يقود دفتها الرئيس عيدروس الزبيدي ومهندس السياسة الجنوبية الأبرز د . ناصر الخبجي وباقي أعضاء الوفد التفاوضي التابع للمجلس الانتقالي الجنوبي .

القضية التي يحاور الجنوبيين لأجلها في الرياض أكبر من كرسي أو حقيبة وزارية كما يتصورها البعض بل هي قضية وطن وهوية وقضية شعب قدم في سبيلها قوافل من الشهداء والجرحى .. قضية سوف ترسم ملامح الدولة الجنوبية المنشودة وخطوط الحوار المستقبلية أمام المجتمع الدولي ..

نأمل أن يعي الجنوبيون خطورة المرحلة والمهام الجسيمة التي باتت قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي تتحملها وتناضل بشتى الطرق والوسائل المتاحة للانتصار للجنوب وقضيته وتحقيق مكاسب سياسية يحاول الخصوم وبإمكانياتهم الطائلة وضع العراقيل أمامها والتي لا شك بأن مآلها الفشل والاندثار وستسقط أمام حنكة ودهاء وفدنا التفاوضي  .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص